10 اسرار تخدعك بها المتاجر ولا تريدك ان تعرفها ابداً !

10 اسرار تخدعك بها المتاجر ولا تريدك ان تعرفها ابداً !
كتب: آخر تحديث:

33341447_10155842442922669_6794831617404698624_n

عندما نذهب للتسوق ونعود محملين بالكثير من المنتجات , نعتقد اننا اشترنا المنتجات التي نحتاجها فقط ، لكن الحقيقة هى أن مراكز التسوق والمتاجر نفسها هي ما دفعت لشراء اغلب هذه المنتجات دون ان تكون في حاجة حقيقية لها , وسوف نقدم لكم اليوم 10 أسرار لا تريدك المتاجر أن تعرفهم جميعا تستخدم لدفعك للشراء :

1- المرايا الرفيعة (skinny mirrors)

يشترى معظم الأشخاص الملابس بعد تجربتها في المتاجر، لكن في الكثير من الأحيان لا تبدو هذه الملابس جيدة بنفس الدرجة على الجسم عند تجربتها مرة آخرى في المنزل، ويرجع السبب في ذلك إلى أن محلات الملابس تستخدم نوعاً من المرايا الخاصة التي تسمى عادةً المرايا الرفيعة، وهى مرايا مصنوعة خصيصاً لتحريف شكل الجسم، وجعله يبدو أطول وأنحف حتى يظن الشخص أن هذه الملابس تجعله يبدو بشكلاً أفضل  وعندما اختبر صاحب قناة اليوتيوب “شين داوسن” المرايا في متاجر “تارجت” بالمقابل مع  تلك الموجودة في منزله، اكتشف أن مرآة المتجر جعلته بالفعل يبدو أنحف بكثير من الحقيقة وبالإضافة إلى هذه الخدعة، تصرف المحلات أيضاً الكثير من المال على الإضاءة لأنه من المعروف أنها قادرة على تغيير شكل الشخص بالكامل، فعلى سبيل المثال تكشف الإضاءة الساطعة عيوب الشخص عند النظر في المرآة، وتجعله غير راضى عن نفسه، بينما الإضاءة الخافتة تجعل أي شخص يبدو في صورة جيدة، لذلك هناك الكثير من متاجر الملابس التي تكون مظلمة بدرجة كبيرة.

2-  التلاعب في ترتيب الرفوف (shelf manipulation)

من المعروف أن المتاجر تدفع للشركات مقابل منتجاتها، لكن الذى لا يعرفه الكثيرون هو أن بعض الشركات تدفع للمتاجر مقابل وضع المنتجات الخاصة بهم فى في أماكن معينة مثل الرفوف المتوسطة التي تكون عادةً محاذية لبصر المشتري حيث أثبتت التقارير أن المستهلك 6 مرات أكثر احتمالاً بأن يشترى ما هو على الرف المحاذي لمستوى عينه من أي رف أخر. بالإضافة إلى ذلك، تدفع بعض الماركات الكبيرة للمتاجر أموال كثيرة من أجل نقل منتجات الماركات الصغيرة إلى الرفوف السفلية حتى لا يراها الناس، وبالتالي لا يشترونها. لذلك يجب على المشتري أن ينظر في جميع الرفوف عند الذهاب إلى السوبر ماركت قبل أن يختار منتج معين لأنه في الغالب سوف يجد في الرفوف العليا أو السفلى  منتجات أخرى رخيصة وجيدة في نفس الوقت.

3- الجانب الأيمن (right side)

عندما يدخل الشخص إلى متجر، فإنه دائماً يتم توجيه إلى الجانب الأيمن أولاً، ويرجع السبب في ذلك إلى أن معظم البشر يستخدمون يدهم اليمنى، لذلك فإنهم يتوجهون في العادة تجاه الجانب الأيمن، لكن المتاجر بالطبع قررت استخدام هذا الأمر لصالحها  ف بعد اكتشاف أن معظم الأشخاص يتسوقون في عكس اتجاه عقارب الساعة، بدأت المتاجر في وضع الأشياء الباهظة على اليمين، والرخيصة على الشمال من أجل تحقيق المزيد من المال، كما تقوم المتاجر أيضاً بتطبيق بعض الخدع حتى ترغم الناس على التوجه ناحية اليمين، فعلى سبيل المثال، تضع متاجر التجزئة أقسام العطور على الجانب الأيمن لينجذب الناس إلى الرائحة، وتضع متاجر البقالة السلع المخبوزة أو قسم الخبز الخاص بها ناحية اليمين ليذهب الناس في ذلك الإتجاه. كل هذه الأشياء من أجل أن يشترى الناس المنتجات الباهظة التي توجد على الجانب الأيمن، لذلك يجب على الشخص مقاومة هذه الخدع، والبحث في الجانب الأيسر عن الذى يريده أولاً.

4- التخفيضات المزيفة (fake sales)

تجني الشركات والمتاجر الكثير من المال عن طريق التخفيضات التي يقومون بها عدة مرات كل سنة، لكن الذى لا يعرفه معظم الناس هو أن المستهلك لا يوفر الكثير من المال عند الشراء في التخفيضات لأن معظم المنتجات لا تكون مخفضة من الأساس حيث عادةً ما تقوم المتاجر برفع أسعار المنتجات قبل بدء التخفيضات بيوم أو أثنين، ثم تبيعها بسعرها الحقيقى على أساس أنها مخفضة بشكل كبير. فعلى سبيل المثال، يقوم المتجر بتزويد سعر التلفاز من 1000 إلى 2000 دولار قبل التخفيضات بيوم، ثم يبيعه ب1000 دولار على أساس أن هناك خصم عليه 50%، حتى أن بعض المتاجر تبيع المنتجات في التخفيضات بأسعار أعلى من سعرها الحقيقى، لذلك يجب على الشخص توخى الحذر خلال هذه التخفيضات، ويعد تفقد سعر المنتجات على الإنترنت قبل الذهاب الى المتاجر من أفضل الطرق لتجنب هذه الخدعة.

5-  الأسعار (prices)

قد يلاحظ بعض الأشخاص عند شراء منتج يتعدى ثمنه الألف جنيه مثل غسالة أو تلفزيون أن علامة السعر لا تحتوي على فاصلة حيث بدلاً من كتابة 2,950 على سبيل المثال، فإنها تقول 2950 بدون الفاصلة. والسبب الذى يجعل المتاجر تفعل هذا الأمر هو أن الدراسات أظهرت أن التخلى عن الفاصلة يجعل المنتج يبدو أرخص لأن الفاصلة تجعل الرقم أطول وأكثر تعقيداً، وتتسبب فى بيع المنتج بشكل أقل. وتقول الدراسات أيضاً أن المتاجر تكسب أموال أقل إذا وضعت أي رموز بشكل عام على علامات الأسعار، مما يجعل الكثير من المتاجر تترك حتى علامة العملة مثل اليورو أو الدولار.

6- طريقة تنظيم المتجر (store layout)

وضع المنتجات الباهظة على الجانب الأيمن ليست الخدعة الوحيدة التي يتم استخدامها عند تنظيم المتاجر من أجل جعل المستهلك ينفق الكثير من المال حيث هناك عدة خدع أخرى من ضمنها وضع بعض المنتجات البسيطة والشعبية في أول الممر أو عند خط المحاسبة حتى يشتريها الناس، وتكسب المتاجر ملايين الدولارات كل عام من هذه الخدعة البسيطة. بالإضافة إلى ذلك، تقوم المتاجر عادةً بوضع منتجات التصفيات أو التخفيضات في الجزء الخلفى من المتجر حتى يضطر الشخص الى المرور على كل شئ قبل الوصول إلى الأشياء الرخيصة، مما يزيد احتمالية شرائه لأشياء أخرى لا يحتاجها. حتى أن منتجات التصفيات أو التخفيضات عادة ما تكون موضوعة في صناديق فوضوية وغير مرتبة لأن المتاجر تريد أن يحبط الشخص من مظهرها، وأن يشترى أشياء باهظة الثمن بدلاً من الشراء منها.

7-  الألعاب (toys)

يكون هناك في العادة لعبة واحدة يريدها معظم الأطفال كل عام في عيد الميلاد خصوصاً في الدول الغربية، لكن هذه اللعبة تنفذ دائماً من المتاجر بشكل سريع للغاية لدرجة أن الآباء يتقاتلون عليها من أجل إحضارها لأطفالهم. وبالرغم من أن المتاجر تستطيع شراء المزيد من الألعاب حتى لا يحدث ذلك كل عام، إلا أنهم يفعلون هذا الأمر عن قصد من أجل تحقيق الربح حيث يعرف تجار التجزئة أن هذه اللعبة يريدها كل الاطفال، لكنهم يطلبون كميات محدودة منها حتى يخلقون ضجة حول المنتج، ويظهرون أنه منتج نادراً ومرغوب، مما يجعل الناس تريده أكثر، ثم يقوموا بعد ذلك بشراء كميات كبيرة للغاية منه، وبالطبع يتم بيعها بشكل سريع جداً، ويحققون أرباحاً كبيرة. حتى أن وسائل الإعلام تقوم بنشر قصص هذه الألعاب التي يريدها الجميع لكنها غير متوفرة، مما يجلب المزيد من الإنتباه والأرباح.

8-  إخفاء علامة السعر (hidden price tags)

لا تقوم الكثير من المحلات الفاخرة مثل محلات المجوهرات بوضع علامة سعر على منتجاتهم لتتجنب مغادرة المستهلكين للمتجر بسبب أسعاره الباهظة حيث يقومون بدلاً من ذلك بالتحدث مع المشتري عن الغرض بطريقة جيدة للغاية تجعله يبدو أفضل مما هو عليه، ثم يكشفون في النهاية عن سعره، وفى الغالب يقوم الشخص بشرائه على الرغم من سعره العالى لأنه يشعر بالإحراج من الإفصاح عن عدم قدرته على شرائه، أو يشعر بأنه ضيع وقت البائع لذلك يجب عليه شرائه. وتعلم المتاجر هذا الأمر مما يجعلهم يلعبون على غرور الناس دائماً حيث لا يريد المشتري أن يظهر بصورة رديئة أمام البائع، لذلك يشترى المنتج. حتى أن بعض المتاجر تكسب المزيد من المال عن طريق تعيين موظفين وقحاء ليتحدثون مع الناس بأسلوب سيئ ويشعرونهم بأن هذه المنتجات باهظة عليهم، وهذه الحيلة تجعل الأشخاص يشترون المنتج من أجل إثبات أنهم قادرين على شراؤه.

9- عربات التسوق (shopping carts)

يجب على كل متسوق معرفة هذه المعلومة على الرغم من أنها لا تتعلق بخدع المتاجر، وهى أن مقودات عربات التسوق الموجودة في المتاجر تكون في العادة قذرة للغاية لدرجة أن أكثر من نصفها يحتوي أنواع خطيرة من البكتيريا من ضمنها بكتيريا الإيكولاى القاتلة، وبكتيريا السالمونيلا. وتقوم بعض المتاجر الآن بتقديم مناديل مطهرة أو جيل مطهر للزبائن حتى لا يمرضوا، ويجب على الأشخاص أخذ هذه المناديل إذا عُرضت عليهم، كما يجب عليهم عدم أكل أي شئ داخل المتجر بعد لمس هذه العربات. ويرجع سبب وجود الكثير من الجراثيم في هذه العربات إلى الإهمال الشخصى، أو ذهاب بعض الأشخاص إلى مرحاض المتجر والخروج بدون غسل أيديهم.

10- مطابقة الأسعار (price matching)

تتبع الكثير من المتاجر قاعدة مطابقة الأسعار التي تعنى أنه إذا قلت لأحد المتاجر أن متجر أخر يبيع هذه السلعة بسعر أقل، فإنه سوف يخفض سعره ليطابق هذا المتجر الآخر. لكن المشكلة تكمن في أن معظم المحلات لا تحب الإعلان عن هذه القاعدة حتى يشتري الناس الأغراض بالسعر الأغلى، ومع ذلك، إذا طلب المشترى من المتجر أن يخفض أسعاره لتطابق متجر أخر، فإنه سوف يفعل ذلك بالتأكيد. ومن المتاجر الكبرى التي تفعل هذا الأمر هى أمازون، وول مارت، بست باى، تارجت، وغيرها الكثير، لذلك يجب على المشترى أن يحاول تطبيق هذه القاعدة دائماً معهم لأنها توفر الكثير من المال. وتقول امرأة بريطانية تدعى جانيت أنها توفر 1000 دولار بهذه الطريقة كل شهر.