صور محيرة.. هل كانت هناك مدينة مفقودة في أنتاركتيكا؟

صور محيرة.. هل كانت هناك مدينة مفقودة في أنتاركتيكا؟
كتب: آخر تحديث:

أثارت صورة “قبة” في القطب الجنوبي الاداعاءات بأنه كانت هناك ذات مرة حضارة عاشت في القارة المتجمدة، بحسب ما نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية. وتظهر الصورة، التي يقال إنها مأخوذة من برنامج “غوغل إرث”، هيكلا بيضاويا، يعتقد أن عرضه 400 قدم (121 مترا). وقد ادعى البعض أن الهيكل دليل على أن حضارة إنسانية عاشت ذات مرة في القطب الجنوبي، بينما يقول آخرون إنها ظاهرة طبيعية.

ولكن ماذا لو أن في الماضي البعيد، عندما كانت الأرض وانتاركتيكا، يختلفان كثيرا عما هما عليه اليوم، ازدهرت حضارة قديمة وخلقت هناك هياكل رائعة وآثارا ومعابد؟ وفقا للمنشور في مدونة “إنشينت كود”. ويقول المنشور إن العلماء يعتقدون أساسا أن الاكتشاف يمكن أن يكون مجرد حافة تموجية جليدية، بمعنى أنها ظاهرة طبيعية شكلتها سنوات من هجمات قوية لرياح مجمدة وتساقط كثيف للثلوج، ولكن ليس معروفا أن الحافة التموجية الجليدية يمكن أن تصنع أشكالا بيضاوية، كما هو مبين في الصورة.

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يفترض فيها الناس أنه كانت هناك حضارة مفقودة في القارة القطبية الجنوبية، وذلك لأن صورا عرضتها وكالة ناسا عن بعثة “أيس بريدج” التي أوفدتها لرسم خرائط للمناطق الجليدية، قد سبق أن أطلقت العنان لعدد قليل من الناس لزعم العثور على دليل عن وجود تلك الحضارة المفقودة.

وفي تصريحات نشرتها صحيفة “ورلد نيوز ديلي” ونقلها موقع العربية.نت قال أشوكا تريباثي، من قسم الآثار في جامعة كلكتا، إن الصور أظهرت دليلا واضحا على وجود مستوطنات بشرية قديمة تحت الغطاء الجليدي.

وأضاف: “من الواضح أن هذه هي ملامح لنوع ما من هيكل من صنع الإنسان، تشبه نوعا من هيكل هرمي”. وتابع “تظهر الأنماط بوضوح شيئا ما، ولا يجب أن نتوقع أنها تشكيلات الجيومورفولوجية الطبيعية الموجودة في الطبيعة.

وأكد قائلاً “لدينا هنا دليل على الهندسة البشرية، والمشكلة الوحيدة هي أن هذه الصور تم التقاطها في القارة القطبية الجنوبية على عمق 2 كيلومتر. ويعد هذا هو الجزء المحير الذي يبدو جليا أنه ليس لدينا أي تفسير له في الوقت الحالي”.