خبير تنمية بشرية يكشف أسرار إهمال الزوجة لزوجها

خبير تنمية بشرية يكشف أسرار إهمال الزوجة لزوجها
خبير تنمية بشرية يكشف أسرار إهمال الزوجة لزوجها
كتب: آخر تحديث:

خبير تنمية بشرية يكشف أسرار إهمال الزوجة لزوجها

البيت بالنسبة للرجل هو مكان للراحة والهدوء الذي يعود إليه بعد يوم عمل طويل وشاق، فيحب أن يرى البيت منظم ومرتب ويرى زوجته أيضا نظيفة وجميلة، اما إذا اشتم الرجل رائحة غير مستحبة في زوجته أو في بيته ستكون النتيجة هي النفور، لنا أن ندرك أن الزوج يعانى كثيرًا من الزوجة المهملة لعدم اهتمامها ببيتها وأبنائها وهو يصبر حيًنا على هذا الإهمال ويفيض به أحيانًا أخرى، ولكن إذا كانت الزوجة مهملة فعليك دور كبير ايها الزوج في مواجهه إهمال زوجتك.

وأشار الدكتور محمد حمدى، خبير التنمية البشرية والعلاقات الأسرية والزوجية، أن يرجع إهمال الزوجة المهملة لزوجها وبيتها وأحيانًا لنفسها إلى عدة أسباب واسرار وعوامل، أهمها:

أن هذه الزوجة تعاني خلل في شخصيتها يكون مصدره غالبا سوء التنشئة من الأهل، وقد يكون عدم اهتمام زوجها بها سببا في كونها مهملة، الأمر الذي يدفعها لأن تكون دائما غير مكترثة لأى شئ ورافضة لأداء الواجبات الحياتية.

الزوجة المهملة لا يناسبها أي زوج، ولا يستطيع التعايش معها، خاصة إذا كان زوجها مثلها غير منظم، ليصبح البيت مكانا لا يمكن العيش فيه بدلا من أن يكون مكانا للراحة والهدوء.

أحيانًا كثيرة يشتكي الزوج أن زوجته جميلة ولكنها مهملة، لا تهتم بنفسها، ولا ببيتها، ولا بأولادها، فتترك ملبسها متسخة، وأيديها غير نظيفة، وشعرها غير مهذب، فضلًا عن إبقاء المنزل غير مرتب، أما أولادها فتتركهم دون أن تلتفت إليهم أو إلى ما يخصهم سواء كان نظافتهم الشخصية أو طعامهم وشرابهم أو ملبسهم أو حالتهم النفسية أو حتى دراستهم.

خبير تنمية بشرية يكشف أسرار إهمال الزوجة لزوجها

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *