الكاكاو يحمي من أمراض السرطان والقلب والشيخوخة يحسن الذاكرة لدى كبار السنّ

الكاكاو يحمي من أمراض السرطان والقلب والشيخوخة يحسن الذاكرة لدى كبار السنّ
الكاكاو
كتب: آخر تحديث:

الكاكاو يحمي من أمراض السرطان والقلب والشيخوخة يحسن الذاكرة لدى كبار السنّ

كشفت الموقع الطبى الأمريكى “Health”، عبر تقرير حديث له عن أن الكاكاو الساخن هو المشروب المفيد للصحة من بين المشروبات الأخرى، وذلك منذ القرن التاسع. ويعتبر الكاكاو الساخن مشروبا خاصا ومليئا بالكثير من الفوائد الصحية، حيث كان يستخدم فى فرنسا لعلاج الحالة المزاجية السيئة وللسيطرة على الغضب، حيث ثبت أن الكاكاو يقلل من مستوى هرمونات التوتر. وأوضح الخبراء أن مشروب الكاكاو له قدرة قوية على منع فرص الإصابة بالسرطان وأمراض القلب، و الشيخوخة، حيث أثبتت أحدث الأبحاث أن مركبات الفلافونويد الموجودة فى الكاكاو جيدة لصحة الشرايين، كما أنها تخفض من ضغط الدم المرتفع وتحسن من صحة الأوعية الدموية. ووفقًا لإحدى الدراسات، فإن تركيز المواد المضادة للأكسدة فى الكاكاو أعلى ثلاث مرات مما يوجد فى العنب الأحمر، بالإضافة إلى ذلك فإنه عند تسخين مشروب الكاكاو يرتفع به مستويات المواد المضادة للأكسدة. وعلاوة على ذلك، وجدت دراسة علمية سابقة أن الكاكاو يحسن من صحة القلب والدورة الدموية، كما يؤثر على العقل، حيث إنه يحسن الدورة الدموية، وبالتالى يسمح للمزيد من الدم أن يصل إلى الدماغ ويحسن الذاكرة والتفكير. وأخيرًا، يساعد الكاكاو على فقدان بعض الوزن، حيث إن شربه ساخنا يمكن أن يساعد على تحقيق فقدان الوزن، وذلك لأن لديه القليل من السعرات الحرارية، فيمكن الاستمتاع به كلما زادت مشاعر التلهف على تناول الشوكولاتة.
اقرا ايضا:
كشفت دراسة امريكية أن تناول كوبين من الشوكولا الساخنة يومياً يساعد على تحسين الذاكرة لدى كبار السن.
وخلصت الدراسة -التي أجراها علماء في كلية هارفارد للعلوم الطبية- إلى أن شرب الشوكولا كل يوم لمدة شهر يساعد على تدفق الدماء إلى الدماغ.
شملت الدراسة 60 شخصاً بلغ معدل عمرهم حوالي 73 عاماً، وطلب منهم شرب كوبين من الكاكاو يومياً كما تم تقسيمهم إلى فريقيين، وأعطي الفريق الأول شراب الكاكاو بمركب الفلافانول فيما أعطي الفريق الثاني شراب الكاكاو يحتوي على نسبة أقل من هذا المركب.
وقال الباحث، فارزينا سورنود، إنه من بين المشاركين في الدراسة الـ 60، كان 18 منهم يعانون من خلل في تدفق الدم إلى الدماغ في البداية، مشيراً الى أن هذا التدفق إلى المناطق النشطة من الدماغ تحسن لديهم بنسبة 8.3% بحلول نهاية الدراسة.
وقال المشرف على الدراسة ” فارزينا سورنود” : إننا ندرس علاقة تدفق الدم بصورة جيدة إلى الدماغ وعلاقته بطرق التفكير”.
وأضاف ” كلما ازدادت حاجة أجزاء مختلفة من الدماغ إلى طاقة أكثر، فإنها تحتاج إلى تدفق أسرع للدم”.
وأشار رئيس قسم الابحاث حول مرض الزهايمير إلى أنه من المعروف أن وجود مشكلة في تدفق الدم يعتبر أحد العوامل التي تؤدي للإصابة بمرض العتة.
وأظهرت الدراسة التي نشرت في دورية “طبّ الأعصاب” أن الأشخاص الذين كانوا مصابين بخلل في تدفق الدم إلى الدماغ في بداية الدراسة أبلوا أفضل في اختبارات الذاكرة بعد شرب الشوكولا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *