أهمية حركة الأطفال وممارستهم الرياضة خاصة رياضة المشى

أهمية حركة الأطفال وممارستهم الرياضة خاصة رياضة المشى
أهمية حركة الأطفال وممارستهم الرياضة خاصة رياضة المشى
كتب: آخر تحديث:

أهمية حركة الأطفال وممارستهم الرياضة خاصة رياضة المشى

لابد أن يتمتع طفلك بالحركة والنشاط، عدا ذلك سوف يعانى مبكرا من أضرار الخمول، ولعل أضرار عدم الحركة وانعدام ممارسة أطفالنا للرياضة أصبحت تظهر نتائجها الخطيرة على جيل كامل من الأطفال. الدكتور باسل محمود أخصائى العلاج الطبيعى يوضح أهمية حركة الأطفال وممارستهم الرياضة خاصة رياضة المشى، ويوضح أهم مخاطر خمول الطفل وانعدام حركته، قائلا “الطفل الصغير لا يختلف عن الكبار، فجسمه وعضلاته تحتاج للمرونة والحركة، وصحته تحتاج للتدعيم وهو ما توفره الحركة والرياضة دون غيرها”. ويفند أخصائى العلاج الطبيعى فوائد المشى والرياضة الصحية للأطفال فى النقاط التالية : – مشى الطفل نصف ساعة يوميا، أو ممارسته الجرى والتمارين الخفيفة يساعد على تعزيز مناعته ضد الأمراض.

– يقى الطفل من الإصابة بالأمراض المستعصية والمزمنة.

– تجنب ظهور الكرش المنتشر بين الأطفال فى الوقت الحالى، وتجنب سمنتهم الموضعية.

– يساعد على ليونة عضلات الطفل، ومرونتها، وتقوية عظامه .

– يسهل نمو الطفل أثناء الليل بشكل طبيعى، فلا يعانى الطفل من ضعف نمو أو قصر قامة.

– يساعد على تمثيل الطعام وامتصاصه بشكل كامل ومثالى، ما يجعل الطفل فى صحة ممتازة.

– الرياضة تمد الطفل بالطاقة والنشاط وتجنبه الكسل وتجعله طفلا مختلفا ومميزا بين أقرانه.

– المشى لمدة نصف ساعة يوميا للطفل يقوى عضلاته ويصبح قويا بين أقرانه واثقا فى نفسه.

أهمية حركة الأطفال وممارستهم الرياضة خاصة رياضة المشى

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *